Wednesday 23 September 2020
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا     
القدس العربی - منذ 1 أشهر

بين «ماسبيرو زمان» و«ماسبيرو هذه الأيام»!

أهرب من «ماسبيرو هذه الأيام» إلى «ماسبيرو زمان» ومن الدراما التافهة بعد احتكار الحكم العسكري للإنتاج الفني، إلى دراما العمق النسبي عبر هذه الشاشة التي يُشكر صاحب فكرتها، وإن كشفت عن عملية النهب التي جرت لمكتبة التلفزيون، لصالح قناتي «تي آر تي» و«روتانا» فماسبيرو زمان تكرر كثيراً من برامجها ومسلسلاتها، كما تهرب من «قلة البضاعة» [ ]


Latest News
Hashtags:   

ماسبيرو

 | 

ماسبيرو

 | 

الأيام

 | 

Sources